إستمراراً لحملة “حُطام”، كان النزول الخامس للحملة هذا اليوم، 10 ديسمبر 2015، وذلك بالرسم على جدار “نقابة الصحفيين اليمنيين”، حيث ان الحريات – وخصوصاً الحريات الصحفية – تعرضت ولازالت تتعرض للتدمير الممنهج في اليمن من قبل أطراف الصراع المختلفة.

جدارية الفنان ذي يزن العلوي، ضمن حملة “حُطام”.

In continuation of “Ruins” campaign, we painted today, December 10, 2015, on the walls of “The syndicate of Yemeni Journalists”, where the freedoms – especially the journalistic freedoms – have been subject to significant systematic violations by different conflict parties.

IMAG1013