كل ساعة جدارية، وكل جدارية تناقش مشكلة يمنية: “12 ســــاعة” حمـــــلة فنيـــــة جديـــــدة لمـــــراد ســــــبيع

كل ساعة جدارية، وكل جدارية تناقش مشكلة يمنية:

“12 ســــاعة” حمـــــلة فنيـــــة جديـــــدة لمـــــراد ســــــبيع

——————

نبيل سبيع

يوليو5-2013

“12 ســـاعة”، هذا هو إسم الحملة الفنية الجديدة التي أطلقها الفنان الشاب مراد سبيع في العاصمة صنعاء اليوم الخميس 4 يوليو. وقال سبيع، في منشور له على صفحته في موقع فيسبوك، إن حملته هذه ستتناول عبر الرسم في الشارع بعض مشاكل المجتمع اليمني وقضاياه المحورية التي تهمنا جميعا.
وكان مراد سبيع قد أطلق في مارس 2012 “لون جدار شارعك” التي تعد أول حملة من نوعها للرسم الجرافيتي في اليمن، وهي الحملة التي لاقت إهتماما كبيرا من قبل وسائل الإعلام الدولية والمحلية. بعد ذلك، وتحديدا في سبتمبر من العام نفسه، أطلق حملة “الجدران تتذكر وجوههم” التي عالجت قضية المختفين قسريا في اليمن واستمرت سبعة أشهر لاقت خلالها إهتماما إعلاميا دوليا ومحليا لا يقل عما لاقته حملته الأولى، وهو ما دفع بقضية “المختفين قسريا” في اليمن إلى واجهة الإهتمام المحلي والدولي وأجبر الحكومة اليمنية على الاعتراف بهذه القضية التي ظلت في الغالب محل إنكارها كما أجبرها على تشكيل لجان برلمانية ووزارية تختص بهذا الملف والمصادقة على الاتفاقية الدولية المتعلقة بحماية الأفراد من الإختفاء القسري.

3-1
يرى الفنان الشاب “أن الفن ليس بمعزل عن مشاكل وأحلام الناس”، وقال في المنشور الذي أطلق فيه حملته الجديدة إن “مخاطبة الناس والمجتمع اليمني عن طريق الجداريات المرسومة في شوارعنا أثبتت نجاحها من خلال حملتي (لون جدار شارعك) و(الجدران تتذكر وجوههم)”. وأفاد أن حملة “12 ساعة” تتضمن 12 جدارية تناقش 12 مشكلة وقضية محورية من مشاكل وقضايا المجتمع اليمني.
“نحن نعاني من تفشي ظاهرة السلاح في المجتمع اليمني وهي مشكلة خطيرة والعائق الأكبر أمام تقدم اليمن اقتصاديا، حضاريا وسياسيا”، قال مراد مضيفا أن هذه الظاهرة تعتبر “قنبلة موقوتة تتفجر في كثير من الأحيان مما يسفر عنها موت أبرياء وسيلان للدم اليمني”. ولأن إنتشار السلاح يشكل مشكلة كبيرة ومركزية في اليمن، اختار مراد أن تبدأ حملته من رسم هذه المشكلة.
ورسم الفنان الشاب “جدارية أول ساعة” ثلاث مرات، على الجدار الشمالي والجدار الجنوب الغربي للجامعة القديمة وعلى جدار ميكانيك سيارات بجوار جولة كنتاكي وسط العاصمة صنعاء.
وقال مراد سبيع إنه “ليس هناك إطار زمني أو يوم محدد في العمل ضمن هذه الفكرة الفنية، حيث سيتاح الوقت الكافي لدراسة المشاكل التي ستتناولها “12 ساعه” والوقت اللازم لتجهيز العمل ليخرج بطريقة جيدة إلى المجتمع اليمني الجميل”.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s