“قد يكون السلام مجرد إشاعه، لكن سأتبعه”/ بقلم: علي سالم/ جريدة الحياه

الحياه

مراد سبيع: أتبع نهج السلام ولو كان اشاعة

النسخة: الورقية – دوليالإثنين، ٢٤ نوفمبر/ تشرين الثاني ٢٠١٤ (٠٠:٠٠ – بتوقيت غرينتش)
آخر تحديث: الإثنين، ٢٤ نوفمبر/ تشرين الثاني ٢٠١٤ (٠٣:٤٢ – بتوقيت غرينتش)صنعاء – علي سالم 

تسلم الرسام اليمني الشاب مراد سبيع جائزة الفن من أجل السلام التي تمنحها سنوياً مؤسسة «فيرونيزي» الإيطالية للفنانين الذين أبدوا التزاماً بثقافة السلام على مستوى العالم. وقال إنه يهدي الجائزة الى زملائه الرسامين الشباب الذين خاضوا معه أول تجربة غرافيتي في اليمن.

وعبّر سبيع في كلمة ألقاها في حفلة تسلم الجائزة في مدينة ميلانو الإيطالية عن سعادته واعتزازه بها، معتبراً أنها بمثابة فرشاة جديدة تحفزه على مزيد من الرسم ليرى العالم جدران شوارع بلاده وقد تلونت بأفكار الناس وطموحهم للسلام، مؤكداً أنه سيظل يتبع نهج السلام حتى «ولو كان السلام مجرد إشاعة».

وأشادت مؤسسة «فيرونيزي» بالتزام سبيع بثقافة السلام وتعبيره من خلال الرسم عن حقوق السكان المدنيين، وتجسيد آمالهم في وطن حر ومزدهر.

ويعود الى مراد سبيع (27 سنة) الريادة في نشر فن الغرافيتي في بلاده، من خلال حملة «لون جدار شارعك» التي أطلقها في آذار (مارس) 2012، لتلوين جدران الشوارع التي تلطخت حينها بشعارات الكراهية توازياً مع مواجهات مسلحة شهدتها صنعاء ومدن عدة على خلفية انتفاضة فبراير 2011 المطالبة بإسقاط نظام الرئيس علي عبد الله صالح حينها.

وهدفت حملة «لون جدار شارعك» الى نشر ثقافة التسامح ونبذ العنف، ومن ثم تبعها بحملات أخرى تناولت المخفيين قسرياً والصراع الطائفي وانتشار السلاح وتجنيد الأطفال والفساد والفقر، وخطف الاجانب وانتهاك حياة المدنيين جراء برنامج الطائرات الأميركية من دون طيار في اليمن.

اقرأ المزيد..

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s